صاحب أجمل هدف في العالم يعتزل الكرة من أجل لعبة فيفا FIFA!

قرر اللاعب البرازيلي وينديل ليرا اعتزال لعب كرة القدم بعد ستة أشهر فقط من فوزه بجائزة “بوشكاش” لأفضل هدف في العالم، من أجل أن يبدأ مسيرة جديدة كلاعب للعبة كرة القدم الإلكترونية الشهيرة FIFA.

المهاجم البالغ من العمر 27 عاماً، والذي يلعب في صفوف فريق جويانيسيا البرازيلي فاز في يناير الماضي بجائزة “بوشكاش” التي يمنحها الإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” لصاحب أجمل هدف في العالم، متفوقاً على نجم برشلونة ومنتخب الأرجنتيني ليونيل ميسي ولاعب روما والمنتخب الإيطالي أليساندرو فلورينزي.

ولكنه أعلن اليوم اعتزاله كرة القدم من أجل يبدأ مسيرة جديدة في عالم ألعاب الفيديو وتحديداً لعبة FIFA، وأوضح ليرا أن أحد أهم أسباب اعتزاله هو “الأكاذيب” التي تسيطر على عالم الاحتراف في كرة القدم، وأكد أنه يخطط لإنشاء قناة على موقع تحميل مقاطع الفيديو الشهير “يوتيوب” من أجل أن يعرض عليها مقاطع فيديو له أثناء اللعب.

وأثبت ليرا تفوقه في لعبة FIFA خلال حفل توزيع جوائز الفيفا في يناير الماضي، حيث تغلب على عبد العزيز الشهري، بطل العالم في لعبة FIFA بنتيجة 6-1، وكان الشهري قد فاز بجائزة 20 ألف دولار أمريكي ورحلة إلى سويسرا لحضور حفل تتويج أفضل لاعب في العالم، وذلك بعد فوزه بكأس العالم للألعاب التفاعلية التي أقيمت في ميونيخ عام 2015.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *