الرئيسية / كورة عالمية / إبراهيموفيتش يهدي مورينهو أول ألقابه مع مانشستر يونايتد
مانشستر يونايتد

إبراهيموفيتش يهدي مورينهو أول ألقابه مع مانشستر يونايتد

 

حقق المدرب البرتغالي جوزيه مورينهو أول ألقابه مع فريقه الجديد مانشستر يونايتد بعدما قاد الفريق للفوز على ليستر سيتي بهدفين لهدف في مباراة كأس الدرع الخيري في إنجلترا والتي أقيمت على ملعب ويمبلي بالعاصمة الإنجليزية لندن.

تقدم جيسي لينجارد للشياطين الحمر في  الدقيقة 32، قبل أن يدرك المهاجم الإنجليزي المتألق جيمي فاردي التعادل لليستر سيتي في الدقيقة 52 مستغلاً تمريرة خاطئة من مروان فيلايني لاعب وسط يونايتد. وقبل نهاية المباراة بثماني دقائق، اقتنص النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش هدف الفوز لفريقه الجديد، لتنتهي المباراة بفوز المانيو وإحراز أول ألقابه في الموسم الجديد.

بدأ مورينهو مباراته الرسمية الأولى مع مانشستر يونايتد بتشكيلة تكونت من: الإسباني ديفيد دي خيا في حراسة المرمى، والهولندي دالي بليند بجانب الوافد الجديد من فياريال الإسباني، الإيفواري إيريك بايلي في قلب الدفاع، وأنطونيو فالنسيا في مركز الظهير الأيمن ولوك شو في مركز الظهير الأيسر. وفي وسط الملعب أشرك كل من مروان فيلايني ومايكل كاريك وأمامهم جيسي لينجارد وأنطوني مارسيال والقائد واين روني، وفي الهجوم زلاتان إبراهيموفيتش.

أما الإيطالي كلاوديو رانييري، فقد لعب بتشكيلته المعتادة والتي حقق بها لقب الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الماضي بقيادة الثنائي المتألق فاردي ومحرز، بإستثناء غياب لاعب الوسط الفرنسي نجولو كانتي والذي انتقل إلى تشيلسي هذا الصيف، حيث أشرك منه الويلزي المخضرم أندي كينج.

بدأت المباراة بسيطرة من مانشستر يونايتد على منتصف الملعب، في حين اعتمد ليستر على تحركات واختراقات فاردي، وفي الدقيقة 19 لاحت أول الفرص لليستر سيتي من تسديدة أوكازاكي التي مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى يونايتد وتحولت إلى ركنية نفذها مارك ألبرايتون على رأس أوكازاكي مرة أخرى ولكن كرته ارتطمت بالعارضة.

وفي الدقيقة 32، افتتح مانشستر التسجيل عن طريقه نجمه الشاب لينجارد، بعد أن قام بمراوغة ثلاثة لاعبين من ليستر واخترق دفاع الثعالب ليسدد كرة اصطدمت بقدم حارس ليستر سيتي، الدانماركي كاسبر شمايكل، وسكنت الشباك معلنة عن الهدف الأول في المباراة.

وفي الشوط الثاني، أشرك رانييري مهاجمه الجديد النيجيري أحمد موسى، لتزداد خطورة ليستر وينجح في إدراك التعادل في الدقيقة 52 عن طريق فاردي الذي استغل خطأ فادح من مروان فيلايني بعد أن أعاد الكرة قصيرة إلى دي خيا ليخطفها فاردي ويراوغ دي خيا ويسدد في الشباك الخالية.

وأجرى مانشستر أربعة تبديلات متتالية حيث أشرك كل من أندير هيريرا وخوان ماتا وماركوس روخو وماركوس راشفورد على حساب لينجارد وكاريك ومارسيال ولوك شو، حيث تم السماح بإجراء ستة تبديلات لأول مرة في هذه المباراة.

ورغم هدوئه معظم فترات المباراة وعدم تهديده لمرمى ليستر، إلا أن إبراهيموفيتش ظهر في الوقت المناسب حين ارتقى لكرة عالية داخل منطقة الجزاء وسددها برأسه داخل شباك شمايكل ليقتنص هدف الفوز لمانشستر يونايتد في الدقيقة 82.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، أجرى مورينهو تبديلاً غريباً عندما أخرج ماتا والذي اشترك في الشوط الثاني وأشرك بدلاً منه الوافد الجديد الأرميني هنريك مخيتاريان، قبل أن يطلق الحكم صافرته معلناً عن فوز مانشستر يونايتد بلقب كأس الدرع الخيري للمرة 21 في تاريخه.

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *