الرئيسية / كورة عالمية / جائزة أفضل لاعب في أوروبا | رونالدو يقترب من اللقب الثاني في غياب ميسي
جائزة أفضل لاعب في أوروبا..منافسة ثلاثية

جائزة أفضل لاعب في أوروبا | رونالدو يقترب من اللقب الثاني في غياب ميسي

يعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بعد ساعات قليلة اسم الفائز بـ جائزة أفضل لاعب في أوروبا عن الموسم الماضي (2015-2016)، وذلك خلال حفل قرعة دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا للموسم الجديد (2016-2017).

وكان الاتحاد الأوروبي قد اختار قائمة من عشرة لاعبين للتنافس على لقب أفضل لاعب في أوروبا، وضمت القائمة التي أعلنت أواخر يوليو الماضي، مجموعة من الأسماء اللامعة على الساحة الأوروبية، هم: الحارس الإيطالي المخضرم، جيان لويجي بوفون، لاعب يوفنتوس، وليونيل ميسي، ولويس سواريز نجمي برشلونة، وكريستيانو رونالدو، وجاريث بيل، وتوني كروس، وبيبي، نجوم ريال مدريد، وأنطوان جريزمان نجم أتليتكو مدريد، إضافة إلى نجمي بايرن ميونيخ، مانويل نوير، وتوماس مولر.

وتم تقليص القائمة السابقة إلى ثلاثة لاعبين فقط، هم كريستيانو رونالدو، وجاريث بيل، وأنطوان جريزمان، لاختيار أحدهم للفوز بالجائزة.

تاريخ جائزة أفضل لاعب في أوروبا:

بدأ الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إعلان الفائز بـ جائزة أفضل لاعب في أوروبا، منذ موسم (2010-2011)، وحينها فاز النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، لاعب برشلونة بالجائزة، وفي الموسم التالي نالها زميله في الفريق الكتالوني أندريس إنييستا، قبل أن يتسلمها نجم بايرن ميونيخ، الفرنسي فرانك ريبيري في موسم (2012-2013).

ونال نجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو الجائزة الرابعة في موسم (2014-2015)، قبل أن تعود الجائزة من جديد إلى ميسي في الموسم الماضي.

رونالدو الأقرب لحصد جائزة أفضل لاعب في أوروبا هذا العام:

يحظى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بالنصيب الأكبر من الترشيحات لنيل جائزة أفضل لاعب في أوروبا عن الموسم الماضي (2015-2016)، الذي تألق خلاله على الصعيد القاري، إذ جمع أكبر لقبين في القارة العجوز، دوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد، وكأس الأمم الأوروبية مع منتخب البرتغال.

ويأتي النجم الويلزي جاريث بيل، زميل رونالدو في ريال مدريد، في المرتبة الثانية بعدما نجح في حصد دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي، مع الفريق الملكي، فضلاً عن تألقه في قيادة منتخب بلاده لبلوغ الدور قبل النهائي من كأس الأمم الأوروبية، رغم مشاركة ويلز في البطولة القارية للمرة الأولى في تاريخها.

وتبقى حظوظ النجم الفرنسي أنطوان جريزمان قائمة، إلا أنه قد يواصل الإخفاق في نيل الألقاب أيضاً أمام لاعبي الريال، وهو الذي نجح في الوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا مع أتليتكو مدريد، ونهائي كأس الأمم الأوروبية مع منتخب فرنسا، لكنه خسر اللقبين معاً وخرج من الموسم الماضي الذي قدم خلاله أفضل مستوياته، بخفي حنين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *