الرئيسية / أخبار الرياضة / مولودية بجاية لكتابة التاريخ أمام مازيمبي في نهائي كأس الاتحاد الأفريقي (الكونفدرالية)
مباراة مولودية بجاية ومازيمبي اليوم
مباراة مولودية بجاية ومازيمبي اليوم

مولودية بجاية لكتابة التاريخ أمام مازيمبي في نهائي كأس الاتحاد الأفريقي (الكونفدرالية)

يتهيأ فريق مولودية بجاية لكتابة تاريخ جديد في بطولة الكونفدرالية (كأس الاتحاد الأفريقي)  عندما يلتقي منافسه الكونغولي تي بي مازيمبي، مساء السبت، ذهاباً، على ملعب مصطفى تشاكر في البليدة.

ويتنافس الفريقان على حصد لقب البطولة القارية للمرة الأولى في تاريخهم، إذ تعد المرة الأولى لبجاية التي يبلغ فيها نهائي بحجم بطولة الكونفدرالية، وهو الذي لم يسبق له تذوق طعم البطولات، إلا مرة واحدة على مدار تاريخه، كانت العام الماضي (2015) حين فاز بكأس الجزائر، بينما تعد هذه هي المرة الثانية التي يبلغ فيها مازيمبي نهائي الكونفدرالية، بحثاً عن اللقب الأول له في هذه البطولة.

مازيمي يحمل تاريخاً كبيراً داخل القارة السمراء، فقد توج بدوري أبطال أفريقيا 5 مرات، وفاز بكأس السوبر الأفريقي 3 مرات، إلى جانب فوزه ببطولة الأندية الأفريقية أبطال الكؤوس مرة واحدة، فيا يعد وصوله إلى نهائي كأس العالم للأندية (2010) وتحقيقه المركز الثاني في البطولة خلف إنتر ميلان الإيطالي، أبرز إنجازاته.

وكان مازيمبي قد وصل إلى نهائي الكونفدرالية في نسخة العام 2013، لكنه خسر اللقب بعد هزيمته من الصفاقسي التونسي، في مجموع مباراتي الذهاب والإياب 3-2، ويستند مولودية بجاية إلى دعم جماهيره في المباراة المقبلة أمام مازيمبي، لتحقيق نتيجة إيجابية تعينه في مباراة الإياب المقررة في لومومباشي في السادس من نوفمبر المقبل.

كما حصل الفريق الأخضر والأسود على دعم الاتحاد الجزائري لكرة القدم، الذي وفر له طائرة خاصة ستقل لاعبيه وأطقم الفريق الفنية والطبية والإدارية إلى الكونغو، للحفاظ على تركيز اللاعبين ولياقتهم البدينة قبل المواجهة الصعبة في أرض المنافس.

من جانبه أكد المدير الفني، ناصر سنجاق، في تصريحات للصحافة على هامش مباراة مولودية بجاية و مازيمبي، إن هذا اللقاء لا مجال فيه للخطأ، مشدداً على ضرورة استغلال عاملي الأرض والجمهور، وتسجيل أكبر عدد ممكن من الأهداف قبل مواجهة العودة، وأوضح سنجاق أن تركيزه سينصب على جر الفريق الكونغولي للعب على النسق الذي يريده مولودية بجاية، نظراً للقوة البدنية التي يتمتع بها لاعبي الفريق الكونغولي، على حد تعبيره.

وفي السياق نفسه، أكد رئيس النادي الجزائري، زهير بن عطية أن مهمة مسيري النادي تتمثل في الوقت الراهن على الحفاظ على تركيز اللاعبين وإبعادهم عن أي ضغوط، مضيفاً: “قمنا بتحضيرات جيدة في (معسكر) سيدي موسى واللاعبون على أتم الاستعداد، ولا نخشى الفريق الكونغولي”.

وتأهل مولودية بجاية لنهائي الكونفدرالية بعد التعادل مع الفتح الرباطي سلبياً في الذهاب بالجزائر، وإيجابياً (1-1) في المغرب، بينما تأهل مازيمبي على حساب النجم الساحلي بنتيجة مماثلة، إذ تعادل في تونس 1-1، ذهاباً، وسلبياً في الكونغو في الإياب، جدير بالذكر أن الفريقين اجتمعا في مجموعة واحدة بدور الثمانية، وتأهلا إلى الدور نصف النهائي، بعد حصول مازيمبي على 13 نقطة، وحصد بجاية لـ 8 نقاط، وكانت نتيجة مواجهتي دور المجموعات بينهما، التعادل السلبي في بجاية ،وفوز مازيمبي في ملعبه بهدف نظيف.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *