أكد لاعب وسط مانشستر يونايتد الأسبق، راي ويلكينز، أن مشكلة النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم الفريق الحالي هي قلة الثقة.

ويعاني النجم البالغ من العمر 35 عاماً من أسوأ فترات مسيرته الكروية، حيث لم ينجح في هز الشباك في خمس مباريات متتالية لأول مرة في مسيرته.

وعلى الرغم من تمتع زلاتان بثقة عالية في نفسه وقدراته، يؤمن ويلكينز أن الثقة هي السبب وراء تراجع مستوى نجم باريس سان جيرمان السابق خلال الفترة الأخيرة.

وقال ويلكينز في تصريحات لشبكة “سكاي سبورتس”: زلاتان يبدو وكأنه يعاني من قلة الثقة. لا يبدو وكأنه واثق جداً عندما يكون أمام المرمى.”

 

وأضاف “لقد قام بتبادل الكرة بشكل رائع مع بول بوجبا في مباراة بيرنلي السبت الماضي، وكنت أتوقع أنه سيسجل هذه الكرة ولكنه لم يفعل.”

وتابع “لقد أحرز 52 هدف في 50 مباراة في العام الماضي. إنه مهاجم ظاهرة وسعدت بتعاقد اليونايتد معه، لكن الدوري الإنجليزي ليس دوري سهل، ونرى المدربين – حتى بيب جوارديولا- يؤكدون أن كل مباراة لها ظروف مختلفة.”

وأحرز إبراهيموفيتش ستة أهداف في جميع المسابقات حتى الآن، وكان آخر أهدافه في مرمى فريق زوريا الأوكراني في الدوري الأوروبي، بينما سجل آخر أهدافه في الدوري الإنجليزي في 10 سبتمبر الماضي في المباراة التي خسرها يونايتد أمام جاره وغريمه مانشستر سيتي بنتيجة 2-1 على ملعب أولد ترافورد.