الرئيسية / كورة مصرية / تفاصيل أزمة عماد متعب وحسام البدري

تفاصيل أزمة عماد متعب وحسام البدري

يبدو أن أيام عماد متعب في النادي الأهلي أصبحت معدودة، وذلك بعد الأزمة التي حدثت بينه وبين حسام البدري مدرب الفريق الأحمر في مران الفريق مساء أمس الأربعاء على ملعب مختار التتش استعداداً لمواجهة الإنتاج الحربي ضمن منافسات الجولة التاسعة من الدوري المصري الممتاز.

متعب، البالغ من العمر 33 عاماً، عاد للتدريبات مرة أخرى بعد حصوله على راحة أول أمس الثلاثاء بسبب شعوره بآلام في المعدة، وانفعل متعب على البدري بعد قيام الأخير باستبعاده من التقسيمة التي يجريها الفريق في المران، وسدد الكرة خارج الملعب بعصبية شديدة، ورفض متعب، إجراء تدريبات بدنية مع مخطط الأحمال التونسي أنيس الشعلاني عقب استبعاده من التقسيمة.

واتجه كل من شريف إكرامي حارس مرمى الفريق ومدربه طارق سليمان إلى متعب من أجل تهدئته واحتواء الموقف، ورفض متعب التعليق أو التحدث عن تفاصيل وأسباب الأزمة، ولم يشارك متعب في أي مباراة للأهلي هذا الموسم حتى الآن، وترددت أنباء بقوة في الآونة الأخيرة عن قرب رحيل اللاعب عن القلعة الحمراء، وسط تصريحات من نادر شوقي، وكيل اللاعب، حول إمكانية انتقاله إلى وادي دجلة.

وعقد سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالفريق الأحمر، جلسة مع متعب عقب حدوث الأزمة؛ ليستفسر عن سبب غضب اللاعب من البدري بعد استبعاده من التقسيمة برفقة جون أنطوي ومحمد حمدي زكي، وأعرب متعب خلال جلسته مع عبد الحفيظ عن ضيقه من تجاهل حسام البدري له واستبعاده الدائم من مباريات الفريق، رافضاً محاولة الانتقاص من تاريخه ونجوميته في الأهلي وأكد أنه مازال قادر على العطاء وبحاجة إلى فرصة لاستعادة مستواه.

وطالب عبد الحفيظ اللاعب بضرورة التعامل بهدوء وعدم الخروج عن النص، مؤكداً أنه سيسعى لتحسين العلاقات مرة أخرى بين البدري ومتعب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *